مجازر بحق العسكريين… و"فجر ليبيا" على حدود الجزائر


تقدمت ليبيا “خطوة أخرى” نحو الحرب الأهلية التي حصدت ضحايا جددا ابرزهم من قيادات عسكرية، بينما واصلت ميليشيا “فجر ليبيا” اعتداءاتها وحصارها لعدد من المدن، فيما تحدثت تقارير عن انتشارها على حدود الجزائر.
وكان رئيس ما يعرف بالحكومة الليبية، عبد الله الثني، قد اتهم   “قوات فجر ليبيا” بالتدمير الممنهج لمطار طرابلس الدولي، والأحياء الجنوبية في العاصمة طرابلس، وخاصة ورشفانة التي تبعد 30 كيلومترًا عن طرابلس التي أصبحت منطقةً منكوبةً، وقال الثني ان قوات فجر ليبيا هي في الحقيقة “قوات دمار ليبيا”.
وأفاد ناطق باسم الصاعقة أنّ “معارك عنيفة جدت بمطار بنغازي أودت بقتيل منهم، موضحا أنّ “ثلاثة عشر عسكريا آخر لقوا حتفهم في الأيام الثلاثة الماضية، بينما جرح أكثر من ثلاثين آخر في معارك الدفاع عن المطار الذي يتقدم نحوه المقاتلون المتطرّفون”.
وأضاف أنّ “المعارك شهدت اشتباكات عنيفة بالأسلحة الخفيفة والمتوسّطة بالقرب من المطار، فيما شهدت المناطق المحيطة به قصفا متواصلا بالمدفعية، وغارات لسلاح الجو على مواقع يتمركز فيها المتطرّفون”.
وأوضح شهود عيان أنّ “أصوات انفجارت أسلحة ثقيلة تسمع ليليا، فيما تحلق مقاتلات حربية على انخفاض منخفض مخترقة جدار الصوت، ويسمع بعد تحليقها قصف لعدة أهداف، تبين فيما بعد أنها في ضواحي مدينة بنغازي الشرقية والجنوبية والغربية، حيث يتحصّن المتطرّفون”.
Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s