الجيش التونسي يخترق الاجواء الليبية لملاحقة ارهابيين


أعلنت وزارة الدفاع التونسيّة، اليوم الأحد، أنّ قوات الجيش تستخدم الطائرات في ملاحقة العناصر الإرهابية المحتمية في الدروب الجبلية الوعرة، على حدود تونس مع كلٍ من ليبيا والجزائر.
وقال الناطق الرسمي للوزارة توفيق الرحموني، في لقاء صحفي، إنّ عمليات الملاحقة تستهدف الوصول إلى خلايا تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي، الذي بايع منذ أكثر من شهر تقريبًا تنظيم داعش.
وأكّد الرحموني نشر الآلاف من قوات الجيش التونسي لحراسة المنطقة الجبلية، وتضييق الخناق على تلك العناصر تزامنًا مع عمليات تمشيط واسعة النطاق برًا وجوًا.
ووصف العمليات العسكرية التونسية واسعة النطاق ضد عناصر القاعدة بأنّها الأكبر منذ بدء العمليّات التي قام بها الجيش التونسي في العام الماضي 2013، وذلك تزامنًا مع عمليات ملاحقة شنّتها القوات الفرنسيّة ضد العناصر التكفيرية المتحالفة مع تنظيم القاعدة في مالي.
وأشار إلى أنّ العمليات العسكرية لملاحقة الإرهابيين وخنقهم والتي تتم على الجانب التونسي من الجبال الفاصلة بين تونس والجزائر، توازيها قوات الدرك الجزائري المعزّزة بوحدات من القوات الخاصة؛ حيث تقوم من جهتها بإحكام السيطرة على الدروب الجبلية لمنع فرار تلك العناصر.
Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s