الاتحاد الاوروبي يهدد بفرض عقوبات على اطراف العنف في ليبيا


بعدما دعا وزير الدفاع الفرنسي جان ايف لودريان المجتمع الدولي إلى التحرك ومنع قيام “ملاذ إرهابي في ليبيا سيزعزع استقرار المنطقة برمتها ويهدد أوروبا” الاتحاد الأوروبي يعلن استعداده لوقف العنف في ليبيا.
طالبت فرنسا المجتمع الدولي بالتحرك لمنع وجود ملاذ للإرهابيين في ليبيا، أعلنت الممثلة العليا للشؤون الخارجية وسياسات الأمن بالاتحاد الأوروبي، فيدريكا موغريني، استعداد الاتحاد الأوروبي لتنفيذ تدابير تقييدية ضد من يُغذّون العنف في ليبيا.
وقد شددت موغريني في بيانها على أن الحوار هو الوسيلة الوحيدة القادرة على إيجاد حل للأزمة الليبية، مشيرة إلى أن ما يحدث من أعمال عنف في أنحاء متفرقة من ليبيا لن يؤدي إلا إلى زيادة معاناة الشعب وتضاعف أعداد الضحايا.
وفي بلد يشلعه الاقتتال، أظهرت أحدث إحصائية لموقع ضحايا الحرب في ليبيا مقتل 2801 شخص خلال عام 2014 أكثر من نصفهم في مدينة بنغازي، بينما سقط في العاصمة طرابلس حوالي 500 قتيل.
يذكر أن الاشتباكات لاتزال متواصلة بين عدة فصائل ومسلحي تنظيمي “أنصار الشريعة” و”مجلس شورى بنغازي” في عدد من أحياء مدينة بنغازي منذ 15 أكتوبر الماضي.
وفي هذه الأثناء، يواصل عدد من زعماء القبائل الليبية في منطقة برقة اجتماعاتهم لبحث التطورات العسكرية في منطقة الهلال النفطي التي تحاول الميليشيات المتطرفة السيطرة عليها.
Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s