المجبري معلقاً على حادثة إختطافه.. صمت غريب من ما يسمى بالمجلس الرئاسي عن هذا الفعل الشنيع

طرابلس/ قال ﻋﻀﻮ ما يسمى باﻟﻤﺠﻠﺲ ﺍﻟﺮﺋﺎﺳﻲ ﻓﺘﺤﻲ ﺍﻟﻤﺠﺒﺮﻱ أن مليشيا ﻣﺴﻠﺤﺔ ﻟﻢ يذكرها قامت ﺑﻤﻬﺎﺟﻤﺔ ﻣﻘﺮ إﻗﺎﻣﺘﻪ في ﻃﺮﺍﺑﻠﺲ ﺃﺛﻨﺎﺀ تواجده رفقة ﻋﻀﻮ ﻣﺠﻠﺲ ﺍﻟﻨﻮﺍﺏ طبرق ﻓﺘﺢ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﺴﻌﻴﻄﻲ ﻭما يعرف بـ ﻭﺯﻳﺮ إقتصاد حكومة الوصاية،ﻧﺎﺻﺮ ﺍﻟﺪﺭﺳﻲ، ﺍﻟﺜﻼﺛﺎﺀ ﺍﻟﻤﺎﺿﻲ، ﻋﻘﺐ إﻋﻼنه ﺗﺄﻳﻴﺪ ﻗﺮﺍﺭ قوات الكرامة ﻟﺘﺴﻠﻴﻢ ﺍﻟﻤﻮﺍﻧﺊ ﺍﻟﻨﻔﻄﻴﺔ إﻟﻰ ﺍﻟﺤﻜﻮﻣﺔ ﺍﻟﻤﺆﻗﺘﺔ.
حيث أصدر المجبري بيان له جاء فيه بأﻥ “مليشيا مسلحة أطلقت ﺍﻟﻨﺎﺭ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﻨﺰﻝ ﻭﺗﺼﺪى ﻟﻬﻢ أﻓﺮﺍﺩ ﺍﻟﺤﺮﺍﺳﺔ ﺑﺸﺠﺎﻋﺔ واصفاً إياها بـ ﺍﻟﻤﺠﻤﻮﻋﺔ ﺍﻟﻤﺎﺭﻗﺔ ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺴﻌﻰ لإﺧﺘﻄﺎﻓﻪ أﻭ إﻏﺘﻴﺎﻟﻪ ﻭﻗﺪ ﺑﺎﺀﺕ ﻣﺤﺎﻭﻟﺘﻬﺎ ﺑﺎﻟﻔﺸﻞ ﺑﺴﺒﺐ ﺻﻤﻮﺩ ﻭ ﺣﻨﻜﺔ ﺍﻟﺤﺮﺍﺱ ﺑﻌﺪ ﺇﺷﺘﺒﺎﻛﺎﺕ ﺩﺍﻣﺖ 20 ﺩﻗﻴﻘﺔ.
ﻭﺃشار المجبري إلى تورط ﺃﻃﺮﺍﻑ ما يسمى ﺑﺎﻟﻤﺠﻠﺲ ﺍﻟﺮﺋﺎﺳﻲ “في ﺧﻀﻢ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺤﺪﺙ ﺍﻟﺨﻄﻴﺮ ﺇﻟﺘﺰﻡ ما يسمى بـ ﺭﺋﻴﺲ ﻭﺃﻋﻀﺎﺀ ﺍﻟﻤﺠﻠﺲ ﺍﻟﺮﺋﺎﺳﻲ المنصب من الغرب ﺻﻤﺖ ﻏﺮﻳﺐ ﻋﻦ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻔﻌﻞ ﺍﻟﺸﻨﻴﻊ ﻣﻊ ﻏﻴﺎﺏ ﺩﻭﺭ أﺟﻬﺰﺓ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ ﺍلأﻣﻨﻴﺔ ﻭﺍﻟﻘﻀﺎﺋﻴﺔ ﺧﺎﺻﺔ ﻭﺯﺍﺭة ﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻟﻢ ﺗﺤﻘﻖ أﻭ ﺗﻮﻗﻒ أﻱ ﻣﻬﺎﺟﻢ ﻭﻟﻢ ﺗﺘﺼﻞ ﺑﻲ ﺭﻏﻢ ﻛﻞ ﺍلإﻣﻜﺎﻧﻴﺎﺕ ﻭﺍﻟﻤﻮﺍﺭﺩ ﺍﻟﻤﻘﺪﻣﺔ ﻟﻬﺎ ﻭﺧﺎﺻﺔ ﻓﻰ ﻃﺮﺍﺑﻠﺲ.

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s